فلورنسا ، 1878

القصة حول كيفية وصول هذه الأيقونة الإيطالية للعناية الشخصية إلى منازل الملايين من الناس حول العالم

1878

كان يا ما كان صيدلية صغيرة في فلورنسا ...

في منتصف القرن التاسع عشر، كان شارع تورنابوني أحد أهم الشوارع في وسط فلورنسا. في هذا الشارع، ما بين الأنشطة التجارية والمراكز الفكرية ، قام هنري روبرتس بافتتاح صيدليته. في ذلك الوقت ، لم تكن الصيدلية مجرد متجر ، بل كانت نقطة مرجعية اجتماعية حقيقية حيث يعود الصيدلي ، بعد التعامل مع العملاء والمارة ، إلى الغرفة الخلفية لصنع المنتجات التي يمكن أن تلبي الاحتياجات على أفضل وجه. في هذا المكان ، في العام 1878 ، وُلدت بودرة تالك بوروتالكو المخملية التي دللت بشرة الملايين من الناس من جميع الأعمار منذ ذلك الحين.

Laboratorio farmaceutico H. Roberts & Co

1904

أفضل بودرة للبشرة

في علبتها التاريخية الخضراء المصنوعة من الصفيح ، دخلت بودرة تلك بوروتالكو إلى جميع المنازل الإيطالية. وعبر تبنيها مسار دعائي فريد وناجح ، مستندة على إرث تاريخي يتجاوز قرنا من الزمن، تمكنت بوروتالك من ترسيخ اسمها "أكفضل بودرة للبشرة".

La storica latta verde Borotalco

1915

بوروتالكو لجميع أفراد الأسرة

لقد أسهمت الدعاية والإعلان لتلك الفترة في جعل بوروتالكو ذات شهرة ومحل تقدير لمزاياها العديدة. بوروتالكو هي المستحضرالمثالي للرجل بعد الحلاقة ، والبودرة الناعمة للمرأة والمنتج المنعش والمهدئ لجميع الأطفال. أما اليوم ، فإنها تتميز بآلاف الاستخدامات.

ADV Borotalco

1929

الواحدة و الوحيدة

شهدت السنوات الأخيرة ، محاولات عديدة لتقليد هذا النجاح الكبير ، غير أن التاريخ المميز والملصقات التاريخية هي ذاتها التي تخبرنا بأنه : "إذا لم تكن روبرتس ، فهي ليست بوروتالكو".

1957

كاروسيلو

تماشيا مع الابتكارات التي شهدتها وسائل الإعلام اتصالات، طورت بوروتالكو هي الأخرى من أسلوبها الدعائي. فبينما كانت الملصقات هي البطلة حتى الأربعينيات ، جاءت ولادة التلفزيون في الخمسينيات بهدف الإعلام والتثقيف والترفيه. وفي عام 1957 ، وصل كاروسيلو إلى منازل الإيطاليين كأول إعلان تلفزيوني الذي جلب ، بفضل الازدهار الاقتصادي ، أسهم في تعريف الملايين من الناس بالعلامات التجارية . هي ثورة حقيقية في مجال الاتصال ولكن وفي المقام الأول، في مجال الاستهلاك. وقد تم أيضا بث أفلام قصيرة من إنتاج بوروتالكو عبر كاروسيلي ، لتصل إلى أكثر من 10 ملايين شخص من جميع الأعمار.

Spot Borotalco

1990

بوروتالكو لكل مناسبة

في التسعينيات ، وسعت بوروتالكو خصائصها المخملية والامتصاصية وتوقيعها العطري الأيقوني لتقديم خط كامل من منتجات النظافة والعناية بالجسم. هذه المنتجات الحديثة وعالية الجودة تصاحب المستهلك في كل لفتة من الرعاية اليومية.ه

Spot linea Borotalco

2000

انسى التعرق

لقد أثمرت البحوث المستمرة لمختبرات مانيتي وروبرتس عن إبتكار وإنتاج مجموعة كاملة من المنتجات التي تتماشى مع الاحتياجات الجديدة للمستهلكين. فقد شهدت ولادة الأصلي(أوريجينال): المنتج الأول من مزيلات العرق مع الميكروتلك الذي يمتص العرق ، للحصول على تأثير جاف جديد مع عطر بوروتالكو. وبفضل مزيلات العرق بوروتالكو الجديدة مع الميكروتلك الطبيعي ، أخيرًا يمكن للعديد من العائلات أن تقول ... "انسى التعرق! "

2011

انتشار عالمي

لم تتوقف علامة بوروتالكو التجارية عن النمو لتتجاوز الحدود الوطنية ، جالبة الأيقونة الإيطالية للعناية الشخصية إلى العالم بأكمله.

2018

شكل وشعور جديدان

تم تجديد مجموعة مزيلات العرق بالكامل، بعبوات أكثر حداثة: تصميم بسيط ، أسطوانة معدنية ولؤلؤية حصرية مع تأثير الكروم ، مواد جديدة وملصقات ذات استخدامات راقية للرقائق والدهانات المعتمة. هكذا ظهرت مجموعة أكتيف"(النشطة): مع محول الرائحة ™ الحصري ، المصمم لضمان فعالية منعشة بعبير "كلما تعرقت أكثر ، زادت فعاليته".

2022

عانق الحياة

يمثل عام 2022 نقطة تحول بالنسبة لاستراتيجية التواصل لعلامة بوروتالكو التجارية التي ترغب في التقرب أكثر من جميع مستهلكيها. بهذا، عملت علامة بوروتالكو بالتركيز على لفتة عفوية للغاية ولكنها ذات قوة: العناق. فهي لفتة تنطوي على المشاعر الأكثر أصالة، التي تجعلنا نشعر بالرضا ، وهي لفتة تذهب حتى أبعد من ذلك ، لتصبح دعوة للانفتاح على الآخرين واحتضان كل المشاعر التي تقدمها لنا الحياة. بوروتالكو تمنحكم كل الأمان الذي تحتاجونها لتجربة هذه المشاعر بشكل كامل ، لأن الحياة مع بوروتالكو تعبق "برائحة طيبة" عند التواصل مع الآخرين.